قسد تبث اعترافات مصورة حول تفاصيل خطة هجوم تنظيم الدولة على سجن غويران

قاسيون – رصد بث المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية (قسد)، اعترافاً مصوراً لأحد عناصر تنظيم "داعش" حول تفاصيل خطة الهجوم على سجن غويران في شمال شرقي سوريا، مشيراً إلى أنه كان يهدف إلى إطلاق سراح قياديين بارزين في التنظيم، والسيطرة على مدينة الحسكة. وقال عبد الله أحمد (28عاماً) في التسجيل التي نشرته وكالة "هاوار" التابعة لـ"الإدارة الذاتية"، إن خطة الهجوم على سجن غويران في كانون الثاني (يناير) الماضي كانت سرية للغاية.وأضاف الموقوف الذي ينحدر من بلدة الهول شرقي الحسكة، أن الخطة كانت مقسمة إلى ثلاث مراحل؛ تشمل الإفراج عن عدد من قياديي "داعش"، ثم السيطرة على مبنى السجن بمساعدة الأسرى الذين يقدر عددهم بنحو 5 آلاف عنصر، وتسليحهم. وأوضح المتهم حسب موقع الشرق سوريا أن المرحلة الثالثة تتضمن السيطرة على محيط السجن والمناطق الشرقية حتى مخيم الهول والحدود العراقية شرقي سوريا، وإعلان ولادة التنظيم من جديد والبدء بشن هجمات لتشتيت قدرات قوات التحالف الدولي و"قسد".