تنظيم الدولة يكبد النظام خسائر فادحة ...مقتل وجرح 38 عنصراً في البادية السورية

قاسيون – رصد أفادت مصادر محلية بمقتل 16 عنصراً من قوات النظام السوري والميليشيات الرديفة لها، وإصابة 22 آخرون، في كمائن عدة نفذها تنظيم "داعش" في البادية السورية. ونقل موقع "المدن" عن مصادر مطلعة، أن 5 عناصر قتلوا، وأصيب 8 آخرين من "الفرقة 25" التي يقودها العميد سهيل الحسن، على محور بادية تدمر- البيارات.كما قتل 11 عنصراً وأصيب 14 آخرين من "الفرقة 25" وميليشيات "لواء القدس" على محور بادية الرصافة- السخنة، فيما أسفرت الهجمات أيضاً عن مقتل عدد من عناصر "داعش"، وفق المصادر. والخميس الماضي، تحدثت مصادر في وحدات الرصد التابعة للمعارضة السورية، عن حملة واسعة أطلقتها روسيا وقوات النظام والميليشيات الإيرانية في البادية السورية لملاحقة عناصر "داعش".وقال مدير شبكة "البادية 24" عبد الله عبد الله، حسب شبكة الشرق سوريا  إن هذه الحملة وغيرها لن تحدث أثراً عميقاً على نشاط التنظيم، بسبب تمركز عناصر "داعش" على عمق 100 كيلومتر داخل البادية ذات التضاريس الصعبة، ما يجعل وصول النظام إلى هناك ضرباً من المستحيل.