الميليشيات الإيرانية توسع نفوذها شرقي سوريا

قاسيون_متابعات

أكدت مصادر إعلامية محلية أن الميليشيات الإيرانية بدأت التوسع في البادية السورية، بضوء أخضر من روسيا التي خفضت وجود قواتها.

 وقالت المصادر إن ميليشيات حزب الله العراق وعصائب أهل الحق الذين تدعمهم إيران، باشرتا في تثبيت نقاط وحواجز عسكرية على طريق دير الزور تدمر الاستراتيجي بالبادية السورية.

وأضافت أن الميليشيات استقدمت تعزيزات لها من حمص ودير الزور إلى بلدة السخنة الواقعة على الطريق، بهدف تركيز نحو 15 نقطة بشكل أولي.

وجاء هذا الانتشار عقب اتفاق بين ميليشيا الحرس الثوري الإيراني والقوات الروسية التي وافقت على رفع الميليشيات الإيرانية علم نظام الأسد، لتجنب استهدافها.

يذكر أنه خلال الفترة الماضية نقلت الميليشيات الإيرانية ثقلها إلى منطقة البادية، ذلك لأهميتها الاستراتيجية وقربها من الحدود العراقية.

إعداد: أريج حاج يوسف