وزير الخارجية السعودي: تهديد داعش ما يزال قائماً

قاسيون_رصد

أفاد وزير الخارجية السعودي الأمير "فيصل بن فرحان"، إن بلاده تقدر الدور الذي يقوم به التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" ، مؤكدا أن تهديد التنظيم ما يزال قائماً.

وقال فيصل: يجب علينا ألا نغفل جميعاً عن أن تهديد هذا التنظيم لا يزال مستمراً، مما يستدعي من الجميع مواصلة الجهود والتنسيق المستمر للقضاء عليه تماماً".

وأوضح فيصل خلال كلمته في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد "داعش" المنعقد في مراكش إلى أن "التهديد الذي يمثله داعش يتطلب التنسيق لإيجاد حل للمخيمات التي تتواجد فيها عوائل داعش، وشدد على محاكمة من تورط فيهم في عمليات إرهابية".

كما أكد على أن الممكلة السعودية مستمرة وموقفها ثابت تجاه دعم جهود التحالف الدولي ضد داعش، منوهاً على حرصه التام لبسط الاستقرار على كامل أراضي العراق.

وذكر فيصل خلال كلمته الدور الكبير الذي يقوم به التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، حيث لعب دوراً حاسماً في القضاء على امتداده وانتشاره في العراق وسوريا.

وأشاد بالجهود التي يبذلها العراق وتنسيقه المستمر مع التحالف الدولي للقضاء على هذا التنظيم.

وأكد استمرار دعم المملكة العربية السعودية لدول التحالف في إطار عملية مواجهة التنظيم والإرهاب في جميع المناطق التي يتواجد فيها.

ولفت إلى "حرص المملكة على دعم مشاريع إعادة الإعمار في العراق ودعم جهود الاستقرار بالمناطق المحررة في سوريا وتثبيت الأمن والوضع الاقتصادي فيها".

وأُسس التحالف الدولي لمكافحة "داعش" في سبتمبر/ أيلول 2014، ويضم 85 دولة ومنظمة دولية، بهدف القضاء على التنظيم الإرهابي في العراق وسوريا.

إعداد: ورد الشهابي