خاص قاسيون| خسائر في صفوف ميليشيات الأسد وروسيا على جبهات المحرر

قاسيون_خاص

استهدفت غرفة عمليات "الفتح المبين" عدة مواقع ونقاط للميليشيات الروسية وميليشيات الأسد في عدة محاور عبر استهداف مواقع هذه الميليشيات بقذائف المدفعية الصواريخ والرشاشات الثقيلة وعمليات القنص.

وفي تصريح خاص من مصدر عسكري لتلفزيون قاسيون، فإن غرفة عمليات الفتح المبين تمكنت من تدمير سيارة عسكرية عبر استهدافها بصاروخ موجه على محور "الملاجة" في ريف إدلب، كانت في مهمة لتبديل نوبة حرس لعناصر من ميليشيا "الفيلق الخامس" التابع لروسيا، مما أدى لوقوع إصابات في صفوف الميليشيا وانفجار ذخيرة كانت داخل السيارة.

وأضاف المصدر أن سرايا القنص الحراري في غرفة عمليات الفتح المبين تمكنت من قنص عنصرين من ميليشيات الأسد على محور الفوج 46 في ريف حلب الغربي، بالأضافة لتدمير دشمتين تتحصن فيهما ميليشيات الأسد على محور الفوج إثر استهدافهما بقذائف صاروخية من نوع "RPG".

وفي ذات السياق قال المصدر لقاسيون إن غرفة عمليات الفتح المبين استهدفت تجمعات ميليشيات الأسد في "جبل أبو علي" شمال مدينة اللاذقية بالرشاشات الثقيلة وتم تحقيق إصابات مباشرة في صفوف الميليشيات.

وفي سياق ٱخر استهدفت ميليشيات الأسد بقصف مدفعي وصاروخي عنيف محيط قرى وبلدات الفطيرة والبارة و سفوهن في ريف إدلب الجنوبي، كما استهدفت ميليشيات الأسد أيضاً محيط قرية كفرنوران في ريف حلب الغربي.

يذكر أن قوات النظام والميليشيا المساندة لها كثفت خلال الايام الماضية من قصفها المدفعي والصاروخي على قرى وبلدات ريف إدلب.

إعداد: عدي أبو صلاح