نظام الأسد يتهم أمريكا بسرقة النفط السوري وتهريبه إلى العراق

قاسيون_متابعات

اتهم نظام الأسد الجيش الأميركي بنقل عدد من صهاريج النفط السوري المسروق والمعدات العسكرية إلى قاعدته في مطار "خراب الجير" بريف "اليعربية" تمهيداً لإخراجه إلى العراق حسب زعمه يوم أمس الإربعاء.

وبحسب وكالة أنباء لنظام سانا، فأن رتل يتألف من 50 آلية أغلبها صهاريج تحمل النفط السوري المسروق، بالأضافة لعدد من الناقلات التي تحمل مدافع وعتاد عسكري وترافقها 8 مدرعات عسكرية للقوات الأمريكية توجهت من منطقة "تل خميس" في ريف الحسكة الشرقي بتجاه مطار خراب الجير في بلدة اليعربية في ريف الحسكة الشمالي التي تتخذه منه القوات الأمريكية قاعدة لها.

وأضافت أن هذه الآليات التي خرجت توقفت في مطار خراب الجير، وسوف تتوجه يوم غداً إلى معبر الوليد الغير الشرعي حسب وصفها.

يذكر أن القوات الأمريكية قامت بادخال رتل بتاريخ 25 نيسان / إبريل الفائت يتألف من 36 آلية وعربة ومدرعة قادمة من الأراضي العراقية عبر معبر الوليد إلى مطار خراب الجير في منطقة المالكية بريف الحسكة الشمالي.

إعداد: عدي أبو صلاح