ولاية إسطنبول تكشف نسبة السوريين من عدد الأجانب المقيمين في المدينة

قاسيون_رصد

أصدرت ولاية إسطنبول التركية، بياناً، كشفت فيه عن أن عدد السوريين الخاضعين لنظام "الحماية المؤقتة"، يشكلون نحو 41.5% من الأجانب المقيمين في المدينة.

وأعلن مكتب والي اسطنبول أن مليون و 305 آلاف 307 أجنبي يقيمون بشكل قانوني في المدينة، حيث يشكل السوريون 542 ألف منهم.

وأفاد أن 763 ألفاً و 262 مهاجرون من جنسيات أخرى، دخلوا بلادنا بشكل قانوني وحصلوا على تصريح إقامة.

ولفت البيان إلى ارتفاع عدد السائحين الذين قدموا إلى المدينة بحراً وجواً في آذار مارس الماضي ارتفع بنسبة 112% مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2021، بنحو مليونين و900 ألف سائح غالبيتهم أغلبهم من إيران وألمانيا وروسيا.

وذكر البيان إلى أن توزيع السوريين على الولايات التركية لم يتغير، إذ كانت إسطنبول المدينة الأكثر استضافة للسوريين، تلتها غازي عنتاب ثم هاتاي.

وبحسب مصادر إعلامية فإن المدينة التي تضم أقل عدد من السوريين هي بايبورت، حيث بلغ عددهم فيها 42 شخصاً فقط لتكون المدينة ذات الكثافة السكانية الأقل من السوريين مقارنة بالسكان الأتراك.

وسبق أن عقدت منظمات المجتمع المدني السوري، اجتماعاً مع السيد سليمان صويلو وزير الداخلية التركي، والسيد علي يرلي كايا والي اسطنبول، بحضور وفد من منبر منظمات المجتمع المدني وعدد من الناشطين السوريين والأتراك المهتمين بالشأن السوري، لمناقشة أوضاع السوريين والمشكلات التي تواجههم في تركيا.

والجدير بالذكر أن العام الماضي تم ترحيل 71،959 مهاجر غير نظامي من قبل مديرية إدارة الهجرة في محافظة اسطنبول،و تم إرسال 39525 شخصاً إلى مراكز الترحيل في مقاطعات أخرى لإجراءات الترحيل.

إعداد: ورد الشهابي