القضاء التركي يرفض طلبات سوريين لإيقاف ترحيلهم

قاسيون_متابعات

رفضت المحكمة الدستورية التركية مطالبات لاجئين سوريين ضد قرار ترحيلهم بسبب خوفهم من التعرض لـ “معاملة سيئة” عند وصولهم إلى سوريا.

وأشارت المحكمة إلى عدم وجود "دليل ملموس" على المخاطر التي قد يتعرضون لها في بلادهم.

وبحسب موقع "YENİÇAĞ" التركي، أصدرت المحكمة الدستورية التركية قراراً، بتاريخ 13 نيسان الماضي، رفضت من خلاله طلبات عشرات السوريين الذين طالبوا بإيقاف عملية ترحيلهم بسبب وجود حرب في سوريا.

وأوضح اللاجئون في طلب رفضهم أن مثل هذا القرار يشكل خطراً عليهم، إلا أن المحكمة التركية لم تجد أدلة كافية وملموسة على هذه الادعاءات.

وذكرت المحكمة أن الدولة التركية ملزمة بموجب الدستور في حماية الأجانب المعرضين إلى سوء المعاملة في بلادهم، ولكن هذا الالتزام يستدعي تقديم مطالب معقولة يمكن الدفاع عنها من قبل مقدم الطلب، أي يجب أن تكون الادعاءات المتعلقة بخطر سوء المعاملة "ملموسة".

ونقلت صحيفة "سوزجو" التركية المعارضة، أن عدداً من اللاجئين السوريين قدموا في وقت سابق من الشهر الماضي، التماسات فردية ضد قرارات ترحيلهم، قائلين: "هناك حرب في بلادنا، إذا تم ترحيلنا سنتعرض إلى سوء المعاملة".

وأصدرت المحكمة قرارها بتاريخ 13 نيسان 2022 القاضي بتنفيذ قرار الترحيل الصادر بحق اللاجئين السوريين وإرسالهم إلى سوريا.

إعداد: ورد الشهابي