مركز أبحاث إسرائيلي يفضح إعلام حزب الله

قاسيون – رصد سخر مركز "ألما" للأبحاث من إعلام "حزب الله" اللبناني، لجهة تسويقه رواية مختلفة حول مقتل أحد القادة الميدانيين في سوريا مؤخرا. وقال المركز الإسرائيلي، إن "حزب الله" نعى في الثامن من نيسان/أبريل أحد عناصره ويدعى "مهدي محمد مغنية" من قرية عيتيت شرق مدينة صور في جنوب لبنان. وأضاف أنه قتل "أثناء قيامه بواجبه الجهادي. ما لم ينشره حزب الله هو أن الواجب كان تهريب شاحنة مخدرات ممتلئة في منطقة حلب في سوريا".