تركيا تعيد لاجئين سوريين إلى أراضيها رحلوا بالخطأ

قاسيون_متابعات

أعادت السلطات التركية عددا من اللاجئين السوريين إلى أراضيها، بعد عدة أسابيع على اعتقالهم في مدينة إسطنبول وترحيلهم إلى شمال غربي سوريا، رغم أن معظمهم يحملون وثائق حماية مؤقتة (كيملك)، وأذونات سفر.

وبحسب ما ذكره موقع "تلفزيون سوريا" فإن الشبان رحلوا من قبل رجال الأمن التركي، بالرغم من حيازتهم بطاقات الحماية المؤقتة، وبعضهم من طلاب الجامعات.

وأشار المصدر إلى أن الشبان بدؤوا بالعودة تدريجياً إلى الأراضي التركية، بجهود بذلتها اللجنة السورية التركية المشتركة، وتواصل مع دائرة الهجرة التركية.

وأكد أن اللجنة قدمت قائمة بـ 80 اسماً لدائرة الهجرة التركية، منهم نحو 15 شاباً لا يحملون بطاقة الحماية المؤقتة (كيملك).

ولفت إلى أن دائرة الهجرة وافقت على إعادة جميع الأشخاص ممن يحملون "كيملك"، وليس عليهم مشكلات قانونية، موضحاً أن الأشخاص سيعودون إلى ولاياتهم الأصلية في تركيا.

يذكر أن وزير الداخلية التركي أكد في وقت سابق أنه لن يتم مح الحماية المؤقتة للسوريين الذين يدخلون حديثا إلى تركيا القادمين من مناطق سيطرة النظام.