رسالة تضامنية من معارضين سوريين إلى الشعب الأوكراني

قاسيون – رصد أعرب سياسيون سوريون معارضون للنظام السوري بعضهم تقلّد مناصب في الائتلاف الوطني السوري عن تعاطفهم مع الشعب الأوكراني في الحرب التي تشنها روسيا عليهم. وجاء في الرسالة:"السوريون على مدى سبعة أعوام من جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبتها قواته (بوتين) نفسها في سوريا بقصف المدن والأسواق والمدارس والمشافي وقوافل الإغاثة حتى الأممية منها، وندرك كسوريين عانوا من العدو نفسه حجم معاناة المدنيين الأوكرانيين وهم يعيشون تحت هذا القصف المجنون الخارج عن كل القوانين والأعراف الدولية".وأضافت حسب الحدث السوري :"نعرب عن تعاطفنا الكبير مع معاناة الشعب الأوكراني ومع الضحايا المدنيين والمهجرين والنازحين، ونقف إلى جانبهم، ونطالب بكل حزم ضرورة أن يحال مجرمو الحرب فلاديمير بوتين وبشار الأسد إلى محكمة الجنايات الدولية، لأن هذا السبيل فقط سيعطي الأجيال القادمة شعلة أمل بأن قيمنا كبشر متحضرين لم تدسها أحذية الديكتاتوريين". وأكدت الرسالة أن "سكوت العالم عن جرائم القوات الروسية ومرتزقتها وسلاح جوها في سوريا واستخدام حق الفيتو في مجلس الأمن كل هذه الأعوام هو الذي شجع مجرم الحرب بوتين على الإمعان في استهتاره بالقوانين الدولية والمضي قدماً في تنفيذ مخططاته العدوانية التي باتت تشكل خطراً على استقرار وأمن العالم والحضارة الإنسانية خصوصاً مع تلويحه باستخدام السلاح النووي."