اعتقال عدد من ضباط الحرس الجمهوري العاملين في مطارات النظام بتهمة العمالة للخارج

قاسيون – رصد أفادت مصادر محلية بقيام  الأجهزة الأمنية التابعة للنظام السوري، مدعومة بقوة من "الفيلق الخامس" المدعوم من روسيا، باعتقال عدد من ضباط الحرس الجمهوري وموظفين حكوميين، بمنطقة الفرقلس في البادية السورية شرقي محافظة حمص وسط سوريا، بتهمة "العمالة للخارج".وذكرت شبكة "عين الفرات" المحلية، أن قوة من "الفيلق الخامس" طوقت منطقة الفرقلس وقطعت الطرقات الزراعية التي تصلها ببقية القرى، بينما داهم عناصر من الأمن العسكري سبعة منازل لضباط في الحرس الجمهوري وموظفين في مطاري التيفور والشعيرات بريف حمص، فجر أمس. وأضافت حسب موقع الشرق للأخبار أن المداهمة أسفرت عن اعتقال أربعة أشخاص، بينهم ضباط من مرتبات الحرس الجمهوري وموظفين في مطاري التيفور والشعيرات يعملون في قسم الصيانة والإلكترونيات، في حين توارى ثلاثة آخرون عن الأنظار.ويشكل مطارا الشعيرات والتيفور، "شريان دعم لوجيستي" للميليشيات الإيرانية في سوريا.