الائتلاف يحذر من كارثة بعد توقف الدعم عن منشآت طبية في الشمال السوري

قاسيون_متابعات

حذر الائتلاف الوطني السوري، من وقوع كارثة بسبب توقف الدعم عن 18 منشأة طبية في شمال غربي سوريا، بالتزامن مع انتشار الموجة الجديدة لفيروس "كورونا" وسوء الوضع الطبي في المنطقة.

وقال الائتلاف، في بيان، عبر صفحته على "تويتر" أمس الجمعة، إن توقف الدعم يأتي في "وقت يعيش فيه الشمال السوري مأساة إنسانية بسبب استمرار قصف النظام ورعاته على المرافق الصحية والمنشآت الحيوية".

وشدد الإئتلاف على أن انقطاع الدعم عن هذه المنشآت الطبية ينذر "بكارثة إنسانية" تضاعف معاناة النازحين والسكان في شمال غربي سوريا، مطالباً بالاستجابة الفورية لدعوات الأهالي والمؤسسات والكوادر الطبية العاملة في ظروف استثنائية.

يذكر أن فريق منسقو الإستجابة ناشد قبل أيام الجهات المانحة ومنظمات المجتمع الدولي بالعمل على دعم المراكز الطبية تداركا لوقوع كارثة في مناطق شمال سوريا.