روسيا تجند ميليشيا لحماية مصالحها في ريف حمص

قاسيون – رصد قالت مواقع اخبارية محلية إن القوات الروسية جهزت  نحو 1500 مقاتل تحت مسمى "درع الأمن العسكري" بأسلحة مضادة للدروع، وسيارات دفع رباعي تحمل رشاشات بهدف حماية حقول النفط والفوسفات. وأكد  موقع "عنب بلدي" أن القوات الروسية دربت منذ مطلع العام الحالي مليشيا "درع الأمن" ونشرت عناصره شرقي محافظة حمص.وتتركز مهمة هذه المجموعات بحماية المصالح الروسية في حقول الغاز والنفط والفوسفات، وتوليها مسؤولية حماية القوافل في المناطق الخطرة في البادية، وإبعاد أي مجموعات مقاتلة أخرى عن الحقول والمصالح الروسية في المنطقة. ويقود الميليشيا حسب ما أفاد موقع الحدث السوري محمد حماض المنحدر من ريف حمص الغربي ونائبه حسن محفوظ المنحدر من ريف اللاذقية.