بتهمة اهانة النساء التركيات ...أنقرة ترحل سوريين

قاسيون - رصد

أفادت مصادر إخبارية بأن السلطات التركية رحلت لاجئين سوريين قاما بشتم النساء التركيات خلال محادثة على وسائل التواصل الاجتماعي مع مواطن تركي.وقالت وكالة "DHA" التركية إنه "بعد نشر صور الخطاب الذي أهان فيه اللاجئين السوريين المرأة التركية على وسائل التواصل الاجتماعي ، تم تسليمها إلى إدارة الهجرة في مقاطعة أيدين لترحيلهما". وأضافت: "مواطنان سوريان أهانا المرأة التركية خلال مكالمة فيديو مع رجل تركي على مواقع التواصل الاجتماعي. على الرغم من أن الشخص الذي تمت مقابلته ذكّرهم بأنهم يعيشون في تركيا ، إلا أن هؤلاء الأشخاص استمروا في إهاناتهم، وعندما تمت مشاركة الشريط على وسائل التواصل الاجتماعي لاقت رد فعل كبير"