بتهمة التواصل مع مسلحين...قوات النظام تعتقل مدنيا في دير الزور

قاسيون_متابعات

شنت قوات النظام حملة مداهمات في حي الموظفين بمدينة دير الزور، نتج عنها اعتقال مدنيا بتهمة التعامل مع مسلحين في البادية.

وبحسب شبكة "فرات بوست"، فإن دورية مشتركة للأفرع الأمنية التابعة للنظام داهمت عددا من المنازل في حي الموظفين بمدينة دير الزور، واعتقلت سائق سيارة أجرة، واتهمته بالتواصل مع مسلحين في بادية البشري، حيث تنتشر خلايا تنظيم "داعش".

وأضافت الشبكة أن قوات النظام اتهمت المعتقل بالتواصل مع هذه الجهات عبر خليوي متصل بالأقمار الصناعية، وأنه يزود جهاتٍ خارجية بمعلومات حول تحركات الميليشيات الإيرانية وروسيا. كما وجهت له تهمة توصيل مستلزمات طبية وكميات من الوقود ومواد غذائية بشكلٍ دوري إلى البادية.

يذكر أن مخابرات النظام كثفت في الآونة الاخرة من اعتقالاتها لأشخاص اتهمتهم بالتواصل مع مسلحين أو مع أقاربهم في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة.