اشتباكات تسفر عن جرحى.. الجيش الأردني يحبط عمليات تهريب جديدة من سوريا

قاسيون – رصد أعلن الجيش الأردني عن إحباط عمليات تسلل وتهريب مخدرات من سوريا إلى الأردن، الأربعاء، بعد أن اعترض مجموعة من المهربين على الحدود بين البلدين ودارت اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن سقوط جرحى. وأفاد  مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، إن المنطقة العسكرية الشرقية، وبالتنسيق مع الأجهزة الأمنية وإدارة مكافحة المخدرات ضمن منطقة المسؤولية، أحبطت فجر الأربعاء، على واجهتها عدة محاولات تسلل وتهريب من الأراضي السورية إلى الأراضي الأردنية. وأضاف: "تم تطبيق قواعد الاشتباك، ما أدى إلى إصابة عدد من المهربين وفرار الآخرين إلى داخل العمق السوري، وبعد تفتيش المنطقة تم العثور على كميات كبيرة من المواد المخدرة، وتحويل المضبوطات إلى الجهات المختصة".وكانت القيادة العامة الأردنية أعلنت عن إحباطها محاولة تهريب كمية من المخدرات محملة بواسطة طائرة مسيرة قادمة من سوريا في 21 تشرين الأول الفائت، وتمكنت من السيطرة على الطائرة وإسقاطها، وبعد تفتيش المنطقة تم العثور على كميات من المواد المخدرة.