النظام يداهم التل بريف دمشق ويعتقل أثنين من أبناء البلدة

قاسيون_متابعات

أكدت مصادر محلية، أن دوريات تابعة لفرع الأمن السياسي بقوات النظام، نفذت حملة دهم اعتقلت خلالها اثنين من أبناء مدينة التل في ريف دمشق.

وقالت شبكة "صوت العاصمة" المحلية، إن دوريات الأمن السياسي داهمت العديد من المنازل والمحال التجارية في منطقتي “بيدر السلطاني” و”وادي حنونة”، وأخرى في الشارع الرئيسي لمشفى “الزهراء”

وأشارت الشبكة إلى أن الدوريات داهمت عدداً من المزارع والمداجن في منطقة أرض الضيعة التابعة لمدينة التل خلال حملتها.

وأكدت أن الأمن السياسي اعتقل شابين من أبناء المدينة خلال الحملة، أحدهما من عائلة سنجاب وآخر من عائلة الغضبان، دون توجيه تهم واضحة.

ولفتت الشبكة إلى أن الدوريات نقلت الشابين المعتقلين إلى فرع الأمن السياسي في العاصمة دمشق، فور انتهاء الحملة.

وكثّفت استخبارات الأسد مؤخراً من حملات الاعتقال في ريف دمشق.

يذكر أن قوات النظام كثفت في الفترة الماضية من حملات الدهم والاعتقالات في العديد من مناطق دمشق وريفها من التي أجرت اتفاقات تسوية.