قوات النظام تحاصر قرية دبسي عفنان بريف الرقة وتعتقل عشرات المدنيين

قاسيون_متابعات

شنت قوات النظام مساء الاثنين، حملة دهم واعتقالات في قرية "دبسي عفنان" بريف الرقة الغربي استهدفت عشرات المدنيين.

وبحسب ما ذكرته مصادر محلية، فإن قوات النظام حاصرت القرية ومنعت دخول وخروج الأهالي لمدة ساعتين بعد أن قطعت الكهرباء بشكل كامل بحثا عن مطلوبين.

وأضافت أن "المخابرات الجوية والأمن العسكري وكتيبة المداهمات للتابعة للفرقة الرابعة"، اشتركت في العملية التي أسفرت عن اعتقال 20 شخصا بتهمة العمل مع خلايا "داعش"، وغفا لتلفزيون سوريا.

وأشارت إلى أن الاعتقالات ترافقت مع خلع أبواب المنازل وتحطيم النوافذ، ما تسبب بترويع النساء والأطفال وتعرض الأهالي لسيل من الشتائم بقصد الإساءة والإذلال، وفقا للمصادر.

 ولفتت إلى عملت المخابرات الجوية على نقل المعتقلين بعربات عسكرية إلى فرعها في مدينة مسكنة شرقي حلب تمهيدا لنقلهم إلى مدينة حلب.

يذكر أن هذه الحملة تأتي بعد يومين على مقتل عنصرين من قوات النظام وإصابة 3 آخرين جراء هجوم مسلح من قِبل خلايا "داعش" استهدف سيارة عسكرية على الطريق الواصل بين مسكنة و دبسي عفنان جنوب غربي الرقة.