مصرع عنصر باشتباكات بين ميليشيا الدفاع الوطني والحرس الثوري في تدمر

قاسيون_متابعات

اندلعت اشتباكات عنيفة، مساء أمس، بمدينة تدمر شرقي حمص بين ميليشيات الحرس الثوري الإيراني والدفاع الوطني، ما أدى لمقتل عنصر من الأولى.

وقالت شبكة "عين الفرات" إن خلافاً شخصياً بين مسؤولي دوريات من الحرس الثوري والدفاع الوطني المدعومة روسياً تطور إلى اشتباكات بالأسلحة الرشاشة داخل حي الجمعيات الغربية بمدينة تدمر، مساء أمس.

وأشارت الشبكة إلى أن الاشتباكات انتهت بمفتل عنصر من الحرس الثوري الإيراني، واستنفار عسكري مشدد بين الطرفين في أحياء المدينة.

واضافت المصادر أن المدينة شهدت تحليقاً للطيران المروحي الروسي في ظل نشر حواجز للطرفين على مداخل المدينة ووسط أحيائها، ومحاولات من الفرقة الرابعة وميليشيا الفيلق الخامس لتهدئة الأوضاع.

يذكر أن اشتباكات مماثلة اندلعت أمس الخميس بين الحرس الثوري وعناصر من النظام في مدينة دير الزور بسبب الخلاف على إدارة معبر نهري.