قتلى وجرحى بإشتباكات بين ميليشيا إيرانية والدفاع الوطني بريف دير الزور

قاسيون_متابعات

شهدت بلدة "العشارة" بريف "الميادين" شرق دير الزور مواجهات بين عناصر من الميليشيات الإيرانية والدفاع الوطني المدعوم من روسيا نتيجة خلاف على عملية تهريب وقود، أدت إلى سقوط قتلى وجرحى.

وبحسب ما ذكرته شبكة "عين الفرات" المحلية، فإن اشتباكات اندلعت بين نقطة "مرتضى 10" و"مرتضى 11" النهريتين، بين عناصر من قطاع "العشارة" بالدفاع الوطني بقيادة غنام الطايس (أبو دحام)، وآخرين من ميليشيا "أبو الفضل العباس" بقيادة عباس السعود (الزوزو).

وأضاف الشبكة أن عناصر من ميليشيا الدفاع الوطني حاولوا إدخال شحنة مازوت من مناطق "قسد" عَبْر نهر الفرات، حيث عمل عناصر "أبو الفضل" على منعهم كونَ المنطقة تُعتبر قطاعاً خاضعاً لسيطرتهم.

وأشارت إلى أن الخلاف تطوَّر لاستخدام الأسلحة، ما أسفر عن إصابة عدد من عناصر "أبو الفضل العباس" بينهم قائد العمليات العسكرية أبو زيد الشلاش، وجرى نقلهم جميعاً نحو مستشفى دير الزور العسكري.

يذكر أن مناطق دير الزور تشهد اشتباكات متواصلة بين عناصر الدفاع الوطني والميليشيات الإيرانية في مناطق شرق سورية في ظل الصراع على النفوذ بين إيران وروسيا.