مسؤول إيراني يدلي بتصريحات جديدة حول أهداف طهران في سوريا

قاسيون – رصد أكد  السفير الإيراني لدى النظام السوري، مهدي سبحاني، أن هدف طهران في سوريا لم يتغير على الإطلاق، مشيراً إلى أن "الحفاظ على المكاسب أصعب من تحقيقها". وأضاف سبحاني أن الدول التي تطالب بتغيير سلوك النظام "كاذبة"، لأن إستراتيجيتها كانت تغيير النظام في البلاد.وأعرب عن اعتقاده بأن المعركة في سوريا لم تنته، حيث انتقل "أعداء سوريا" من الميدان العسكري إلى ساحة الاقتصاد والمجتمع بهدف زيادة معاناة الشعب السوري لإجبار النظام على التخلي عن مواقفه وتمهيد الأرضية المناسبة لتحقيق أهدافهم ضد سوريا، وفق تعبيره. وأشار حسب ما نقل موقع الشرق سوريا  إلى أن مستوى التعاون بين إيران والنظام وصل إلى المستوى الأعلى، في ظل وجود اتفاقية للتعاون العسكري تغطي مجالات التعاون كافة وتطبق وتنفذ بالشكل المطلوب، بحسب موقع "العهد" المقرب من إيران.ووعد السفير الإيراني بأن تعمل بلاده على تزويد النظام السوري بكل الخبرات لمواجهة العقوبات الأوروبية والأمريكية. وأضاف: "نحن على تعاون وتنسيق كامل مع حكومة النظام  السوري وسنقوم بكل ما في استطاعتنا من أجل مواجهة هذه الحرب الاقتصادية لكننا واثقون تماماً من انتصارنا".