تربية إدلب تطلق حملة لدعم الكوادر التي تعمل بشكل تطوعي في مدارسها

قاسيون_متابعات

أطلقت مديرية التربية والتعليم في إدلب، مشروعاً لدعم المدارس التي تعمل كوادرها بشكل تطوعي في المنطقة المحررة من المحافظة الواقعة شمال غربي سوريا.

وتهدف الحملة إلى شرح أوضاع المدارس التي تعمل كوادرها بلا راتب، وتأمين الدعم لهم ، حيث أكدت المديرية وجود اربعمائة وخمسين مدرسة غير مدعومة في إدلب.

ويبلغ عدد الكوادر العاملة بشكل تطوعي وفقاً لإحصائيات مديرية التربية، 5707 كوادر، أما عدد الطلاب في المدارس المتطوعة البالغ عددها 450 مدرسة، فيقدر بـ130044 طالباً، فيما يبلغ عدد المتسربين 145258 طالباً.

وأظهرت دراسة حديثة صدرت عن وحدة تنسيق الدعم، أنّ 54 % من المدرسين تدفع رواتبهم المنظمات الإنسانية المحلية، بينما 18 بالمائة يتلقون رواتبهم من التربية الحرة.

فيما يحصل 17 بالمائة منهم على الرواتب من المنظمات الدولية، إضافة لـ12 بالمائة يحصلون على رواتب من وقف المعارف التركي (يقدّم الخدمات التعليمية خارج تركيا).

وشملت الدراسة مخيمات منطقة شمال غربي سوريا، وأظهرت نتائج الدراسة أن 6 بالمائة فقط مـن مجمـوع مدارس المخيمات التـي شـملها التقييم يتلقى فيها المدرسون مـواد دعم إضافية إلى جانب رواتبهم، فيما لم يتلق المدرسون ضمن 94% مـن المدارس أي مواد دعـم إضافية.