السلطات الأردنية تعتقل الناشط الصحفي إبراهيم عواد

قاسيون_رصد

أكدت وسائل إعلامية أن المخابرات الأردنية اعتقلت الناشط الصحفي السوري إبراهيم عواد، بعد اقتحام منزله.

ونقل موقع "تلفزيون سوريا" عن مصدر وصفه بالخاص، إن المخابرات الأردنية اقتحمت يوم أمس منزل الناشط الصحفي السوري إبراهيم عواد وصادرت معداته الصحفية وقامت بترحيله إلى مخيم الأزرق.

وأضاف المصدر أن "عواد" يدرس الإعلام في الجامعة العربية المفتوحة، وكان له نشاط إعلامي خلال حملة النظام وحلفائه على درعا، وعمل سابقا كإعلامي مع الفيلق الأول، إلى حين إصابته حيث غادر إلى الأردن للعلاج.

وأشار إلى أن السلطات الأردنية لم تخطر "عواد" مسبقا بضرورة مغادرة الأراضي الأردنية أو أنه سيتم ترحيله، لافتا أنه قدم أوراقه بشكل مباشر إلى السفارة الفرنسية بغية السفر إلى هناك، لكن مساعيه لم تنجح.

ولفت إلى أن الناشط الصحفي يقيم بشكل قانوني في الأردن بسبب دراسته في الجامعة العربية المفتوحة، وتم استدعاؤه سابقا للتحقيق على خلفية حديثه عن خط الغاز العربي.