النظام يعدل سعر المازوت والبنزين خارج البطاقة الإلكترونية

قاسيون – رصد أصدرت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بحكومة النظام تسعيرة جديدة لمبيع مادة المازوت والبنزين "أوكتان ٩٠" الموزع خارج المخصصات وعبر البطاقة الالكترونية للآليات والمركبات. وحدد القرار الجديد سعر اللتر الواحد من مادة المازوت بـ 1700 ليرة، ويخصص كمية 40 لتر شهريا، وسعر 2500 ليرة للتر الواحد من مادة البنزين، ويتم تخصيص كمية 40 لتر شهريا.وبحسب القرار، يستثنى من ذلك مركبات نقل الأشخاص والبضائع التي يتم منحها مخصصات يومية حسب طبيعة عملها، والدراجات النارية والجرارات الزراعية بمختلف أنواعها العاملة على البنزين والمازوت. وكانت أعلنت حكومة النظام السوري، في نهاية شهر تشرين الأول عن زيادة كبيرة في أسعار الديزل المخصص للمنشآت الصناعية، بنسبة 161%، وقالت وزارة التجارة الداخلية إن سعر بيع اللتر الواحد من مادة المازوت الصناعي والتجاري (الديزل) أصبح 1700 ليرة سورية لليتر.ووصف وزير التجارة الداخلية في حكومة النظام السوري، عمرو سالم، الزيادة بـ"تصويب الأسعار" وفق التكلفة الحقيقية، وأن "سياسة التسعير بالسابق خاطئة، لأنها تجري من دون معرفة التكلفة"، الأمر الذي أدى إلى احتكار بعض السلع.