تسريبات ...النظام يتجه لرفع أسعار الكهرباء بعد أن رفع المازوت و الغاز

قاسيون – رصد أفادت مذكرة حكومية رسمية، بأن النظام السوري يتجه لرفع تعرفة الطاقة الكهربائية لمختلف القطاعات الاقتصادية، إضافة إلى شرائح من الاستهلاك المنزلي بمناطق سيطرته. وجاء في المذكرة، التي نشرتها صحيفة "الوطن" الموالية أمس  الاثنين، أن الرفع التدريجي للأسعار يهدف إلى "الإسهام في تخفيض الخسائر المالية لمؤسسات الكهرباء وتوفير السيولة المالية لاستمرار عمل المنظومة الكهربائية، وتحفيز المواطنين للاعتماد على مصادر الطاقات المتجددة".وأوضحت حسب موقع الشرق سوريا أن زيادة التعرفة للطاقة الكهربائية ستكون بنسبة 50% للمشتركين التجاريين والحرفيين وغيرهم، و20% للمشتركين الزراعيين والجمعيات الخيرية، و100% للمشتركين في إنارة اللوحات الإعلانية، و1.3% للمواطنين. وغالباً ما تصدر تسريبات عن زيادة الأسعار في وسائل الإعلام المقربة من النظام السوري، قبيل أيام قليلة من اعتمادها.ويأتي التسريب بعد ساعات من صدور قرارين برفع سعر المازوت الصناعي والتجاري إلى 1700 ليرة سورية لليتر الواحد، وأسطوانة الغاز خارج البطاقة الإلكترونية (الذكية) إلى نحو 31 ألفاً للمنزلي و49 ألفاً للتجاري