درعا .. اللجنة الأمنية تتابع عمليات التسوية في بلدة الجيزة

قاسيون ـ متابعات

عاودت اللجنة الأمنية لمتابعة عمليات التسوية في بلدة الجيزة في الريف الشرقي من محافظة درعا صباح اليوم الجمعة، حيث دخلت لجنة التسوية برفقة قوات عسكرية تابعة للجيش والأجهزة الأمنية، برفقة الشرطة العسكرية الروسية.

و كانت التسويات في بلدة الجيزة قد توقفت قبل أيام، بسبب خلاف على كمية الأسلحة التي تطالب اللجنة الأمنية بتسليمها من أبناء البلدة، ثم تبع ذلك حل الخلاف، وانتشر الجيش في البلدة لساعات قليلة بتاريخ 17 أكتوبر.

في حين عادت التسويات وانتشر الجيش بعد حصار بلدة الجيزة لمدة ثلاثة أيام، ومنع الدخول والخروج، كذلك تم منع الطلاب من التوجه لجامعاتهم ومدارسهم خارج البلدة، ومنع جميع سيارات المواد الغذائية والأساسية إلى البلدة.