صورة مؤلمة لأب سوري وابنه تفوز بجائزة دولية

قاسيون – رصد فازت صورة مؤلمة لأب سوري بساق واحدة ويحمل طفله المولود بدون أطراف سفلية أو علوية بصورة العام لجوائز سيينا الدولية للصور لعام 2021. ونقل موقع بيتا بيكسل أن الصورة التقطها المصور التركي محمد أصلان في الريحانية، في محافظة هاتاي التركية، على الحدود مع سوريا.والصورة، بعنوان "مشقة الحياة"، تصور لحظة عاطفية بين الأب وابنه الذي ولد بدون أطراف بسبب اضطراب خلقي ناجم عن الأدوية التي اضطرت والدته إلى تناولها بعد إصابتها بالغثيان بسبب غاز الأعصاب الذي أطلق خلال الحرب في سوريا. ومسابقة SIPA مفتوحة للمصورين من جميع أنحاء العالم، وتلقت المسابقة آلاف الصور التي قدمها مصورون من 163 دولة، وسيتم عرض الصور الفائزة في إيطاليا ابتداء من 23 أكتوبر 2021 كجزء من مهرجان جوائز سيينا للفنون البصرية.ويتم منح الفائز بلقب "مصور العام" معدات تصوير قيمتها 1500 يورو (حوالي 1745 دولارا) وتمثال كريستال صغير "جائزة بانجيا".