أردوغان يحذر النظام وروسيا ويؤكد أن أنقرة سترد بالأسلحة الثقيلة في ادلب

قاسيون_رصد

وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تحذيرا من أن أنقرة مستعدة لاستخدام الأسلحة الثقيلة، ردا على الضربات العسكرية التي تشنها قوات النظام على محافظة إدلب.

ونقلت وكالة الاناضول" عن "أردوغان" قوله: إن بلاده تواصل القيام بما يلزم والرد بالأسلحة الثقيلة على الاعتداءات في إدلب السورية، مشيرا إلى أنه لا يمكنهم ترك الأمور تسير دون تدخل.

جاء ذلك في حديث للصحفيين على متن الطائرة، أثناء عودته من جولته الإفريقية التي شملت أنغولا وتوغو ونيجيريا.

واكد الرئيس التركي على أنهم لن يقدموا أي تنازلات في سوريا، وأنهم سيواصلون اتخاذ كل ما يلزم وخاصة في إدلب.

وأشار إلى أن عمليات القوات التركية تستمر في الوقت الحالي في بعض النقاط الحساسة بالمنطقة، وأن بلاده ستقوم بكل ما هو مطلوب بغض النظر عن الموقف الذي سيتخذه النظام.

يذكر أن قوات النظام قصفت امس الاربعاء، مدينة أريحا ما ادى لوقع مجزرة بين المدنيين رح ضحيتها 13 قتيلا بينهم أطفال وإصابة 40 أخرين.