القوات اللبنانية : أحد قناصة اشتباكات بيروت تابع لـ حزب الله

قاسيون – رصد قال حزب "القوات اللبنانية" (مسيحي)، الإثنين، إن أحد قناصة الاشتباكات التي وقعت في بيروت قبل أيام، كان تابعًا لجماعة "حزب الله" الشيعية. جاء ذلك في تصريح متلفز أدلى به شارل جبور، رئيس جهاز الإعلام والتواصل في حزب "القوات اللبنانية"، الذي يتزعمه سمير جعجع، لفضائية "الجديد" المحلية الخاصة.والخميس، وقعت اشتباكات دامية في بيروت، أسفرت عن قتلى وجرحى معظمهم من مؤيدي جماعتي "حزب الله" و"حركة أمل" الشيعيتين اللتين اتهمتا حزب "القوات اللبنانية"، بقتل وجرح مؤيدين لهما، وهو ما نفاه الأخير. وقال جبور: "أحد القناصة في أحداث الطيونة كان تابعا لحزب الله، وتم تهريبه بسيارة ذات زجاج داكن (..) هناك طرفا سياسيا افتعل الإشكال ويريد تحميلنا المسؤولية".واتهم جبور الأمين العام لـ"حزب الله" حسن نصرالله، بـ"التحريض الممنهج ضد التحقيق في قضية انفجار مرفأ بيروت خلال الأشهر الأخيرة". وبدأت الاشتباكات بإطلاق نار خلال تظاهرة نظمها مؤيدون لـ"حزب الله" وحركة "أمل"؛ للتنديد بقرارات القاضي طارق بيطار، المحقق العدلي في قضية انفجار مرفأ بيروت.واندلعت مواجهات مسلحة في شارع "الطيونة" الواقع بين منطقتي الشياح ذات الأغلبية الشيعية، وعين الرمانة ـ بدارو ذات الأغلبية المسيحية، أسفرت عن مقتل 7 أشخاص وإصابة 32 آخرين. وعقب الأحداث الدامية التي استمرت 5 ساعات، وجّه مسؤولون في "حزب الله" و"حركة أمل" اتهامات لحزب "القوات اللبنانية" بتنفيذ "كمين مسلح" ضد متظاهرين مؤيدين لهم، وهو ما نفته الأخيرة.