إسرائيل تنفي مزاعم روسيا باستخدام طائرات مدنيّة خلال ضربها سوريا

قاسيون – رصد نفى جيش الاحتلال الإسرائيلي الاتهامات الروسيّة بشأن استخدامه طائرات مدنيّة كغطاء خلال تنفيذه غارات على سوريا، حسب ما ذكرت وكالة "نوفوستي" الروسيّة. وأضافت الوكالة أنّ ضابطاً رفيع المستوى في الجيش الإسرائيلي قال خلال موجز للصحفيين الأجانب، الأحد، إنّ "الجيش لا يستخدم طائرات مدنيّة كغطاء خلال تنفيذه عمليات في أجواء سوريا، خاصة وأنها تعد منطقة ذات حركة جوية مكثفة".وتابع الضابط "وضعنا آلية تتيح تقليل المخاطر، ونعتبر سلامة الطائرات المدنية والعسكرية في هذه المنطقة على سلم الأولويات، ولا نستخدم حركة طائرات مدنية كامتياز". وكانت وزارة الدفاع الروسية قد قالت، في وقتٍ سابق، إنّ إسرائيل استخدمت طائرتي ركّاب مدنيتين كغطاء لطائراتها الحربية التي شنت غارات استهدفت مواقع لـ نظام الأسد في البادية السوريّة.وأضافت الوزارة الروسيّة أنّ "قوات النظام عجزت عن إشراك منظوماتها للدفاع الجوي لصدّ الهجوم الذي شنته 4 مقاتلات إسرائيلية، يوم الأربعاء الفائت، بسبب وجود طائرتين مدنيتين في سماء المنطقة".