تحرير الشام تقبض على خلية مسؤولة عن تفجير سيارة في عفرين...صور

قاسيون_متابعات

كشف جهاز الأمن العام التابع لهيئة “تحرير الشام” في إدلب، اليوم الأحد، إلقاء القبض على خلية مسؤولة عن تفجير سيارة مفخخة في عفرين شمالي حلب ذهب ضحيتها نحو 30 شخصاً بين قتيل وجريح.

وبحسب ما ذكره جهاز الأمن في بيان صدر اليوم الاحد، إن الخلية تقف خلف العديد من التفجيرات والأعمال الإرهابية في المنطقة عموماً، ومؤلفة من ثلاثة أشخاص.

وتداولت معرفات جهاز الامن صوراً لأفراد الخلية، دون التطرق إلى مكان تواجدها وطريقة القبض عليها أو أي تفاصيل أخرى عن العملية.

ولفتت إلى أن الخلية نفذت هذه الخلية في 11 تشرين الأول الحالي تفجيراً بسيارة مفخخة في مدينة عفرين شمالي حلب راح ضحيته 6 أشخاص بينهم امرأة وطفل وأصيب 21 مدنياً بينهم 3 أطفال.

يذكر أنه في 11 من تشرين الأول الحالي، وقع تفجير آخر، في قرية الدابس جنوب مدينة جرابلس بريف حلب، عقب التفجير الذي ضرب عفرين، ما أدى إلى مقتل مدني وإصابة 9 بجروح.