بتهمة تحويل أموال.. النظام يستدعي أميناً عاماً لحزب معارض في دمشق للتحقيق

قاسيون – رصد أكد  حزب "الشباب للبناء والتغيير" أن قاضي التحقيق المالي في دمشق، استدعى الأمين العام للحزب بروين إبراهيم، للتحقيق معها بتهمة "تحويل أموال وإذاعة أخبار كاذبة". وجاء في بيان الحزب بعد الواقعة: "من جديد زيفا، ينتصر الطغاة.. يعلنون حرباً عنوانها الأوحد استثمار القانون على قياس الطغيان.. يفبركون التهم بعناوين قانونية عريضة طنانة على نمط (الآكشن)".وقال البيان حسب موقع الحدث السوري  إنه يعرب عن ثقته بالقضاء السوري العريق وأنه "مؤسسة علم وعقل لا تجهيل ونقل"، وتساءل عن طبيعة التهم قائلاً: "عجباً أيها الحق العام.. أنت وكل أدواتك العظيمة ألم تلق تهمة قابلة للتصديق وللتطبيق والإثبات غير هذه العبارات التي لا يسعفها منطق أو قرينة أو وثيقة". وأضاف في بيانه: "أم أن سجوننا قد خصصت لاعتقال الكلمة والرأي والرؤى؟، وليعلم هؤلاء جميعا أننا لن نسكت ولن نستكين ولن يمر الأمر كما يتخيلون، اليوم الكرة في ملعب مؤسسة القضاء السورية العريقة المهنية، رغم كل شيء قيل، وغداً ستكون الكرة في ملعب آخر".ويعرف "حزب الشباب للبناء والتغيير" التي تأسس في عام 2012 بأنه من أحزاب المعارضة الوطنية في الداخل، وتعرضت "إبراهيم" للاعتقال في منتصف آب من العام الفائت وارج عنها بعد ساعات، بعد على قرارات المحكمة الدستورية بشأن الطعون المقدمة من قبل عدد من المرشحين لعضوية البرلمان للدور التشريعي الثالث.