الائتلاف السوري: إدلب بمثابة خط أحمر لدى تركيا

قاسيون_متابعات

أكد رئيس الائتلاف الوطني السوري، سالم المسلط، أن إدلب بمثابة خط أحمر لدى تركيا، التي لن تقبل بدخول نظام الأسد وروسيا إليها.

وقال المسلط في لقاء مع الصحفيين بمقر الائتلاف بإسطنبول، الأربعاء، إن "الأخوة الأتراك يأملون بأن يكون هناك حل لمشاكل المنطقة بدل أن تزيد، كانت هناك مطالب من المجلس الكردي بأن يفك (تنظيم "ي ب ك") الإرهابي ارتباطه مع جبل قنديل (شمالي العراق)، وننتظر النتائج".

وأضاف: "لا يمكن بالنسبة لنا التعامل مع تنظيمات إرهابية، ولكن قضية الكرد قضيتنا وسندافع عن حقوقهم كما ندافع عن حقوق العرب والتركمان والسريان".

وأردف: "لنا ثقة بإخوتنا الأتراك، ونريد أن نرى التزاماً من روسيا بالاتفاقيات الموقعة حول إدلب" مضيفاً أن "إدلب عند تركيا خط أحمر لا يمكن أن يقبلوا بدخول النظام وروسيا للمنطقة".

ولفت إلى أن "التصعيد العسكري في إدلب من جانب النظام والمليشيات التابعة له كان حاضراً في حديث الائتلاف مع الجانب الأمريكي".

واكد المسلط أن أمريكا لا تسمح بتوسيع نفوذ روسيا في إدلب، والخروقات هي ابتزاز من روسيا يستهدف تحقيق مكاسب من بعض الدول.

يذكر أن حديث المسلط جاء بعد تلميح وسائل الإعلام الروسية إلى احتمالية شن عملية عسكرية في إدلب ضد الفصائل الثورية، فيما أكدت أنقرة على ضرورة استمرار وقف إطلاق النار في المحافظة.