السجن المؤبد لسوري ضرب زوجته حتى الموت في تركيا

قاسيون – رصد أفادت مصادر تركية بأن  محكمة الجنايات الثالثة في قونيا حكمت على السوري (م.ح) بالسجن المؤبد المشدد لقتله زوجته الحامل (خ.ح)،  بعد تفتيش سجل هاتفها المحمول.واندلع الشجار بين (م.ح) وزوجته (خ.ح) في تشرين الثاني من العام 2019 في ناحية مرام التابعة لولاية قونيا، على خلفية اتهامه لها بالخيانة، الذي انتهى بضربها باستخدام الخرطوم ما أفقدها حياتها. وظن الجاني بحسب ما نقل موقع تلفزيون سوريا  بأن زوجته قد فقدت وعيها من جراء الضرب، لكنها لم تتحرك طوال ساعتين، ما أجبره على طلب مساعدة الجيران، والاتصال بالشرطة والفرق الطبية التي أتت إلى مكان الحادث لتجد المرأة الحامل قد فقدت حياتها، بينما ألقي القبض على الجاني بتهمة "القتل بوحشية أو التعذيب".حضر المتهم (م.ح) ومحامو الطرفين جلسة الاستماع بمحكمة الجنايات الثالثة في قونيا. وادعى المتهم في دفاعه بأن زوجته المتوفاة، المتزوجة بعقد شرعي، كانت تقابل شخصاً آخر، وأنهم قد تجادلوا لهذا السبب في يوم الحادثة، لكنه لم يكن ينوي قتلها.وادعى المتهم بأن زوجته كانت مغمى عليها، وبأنه اتصل على الفور بالشرطة والفرق الطبية وطلب المساعدة، معرباً عن أسفه لما فعل. كما ادعى محامي المتهم، جهاد تانيكولو، أن موكله كان تحت ضغط الاستفزاز، مطالباً المحكمة أن تقيم الجريمة في نطاق "القتل غير العمد".لكن قرار المحكمة جاء بالحكم على المتهم بالسجن المؤبد المشدد بتهمة "تعمد قتل الزوجة التي كان يعلم أنها حامل" وأن يستمر اعتقاله.