بولندا تجبر لاجئين سوريين على وشك الموت على الرحيل إلى بيلاروسيا

قاسيون – رصد قال حرس الحدود البيلاروسي إن السلطات البولندية رحلت 3 لاجئين سوريين قسراً إلى أراضي بيلاروسيا، "كان اثنان منهم على حافة الموت". وأضافت  هيئة الحدود الحكومية البيلاروسية في بيان نشرته على قناتها في "تليغرام"، يوم أمس الإثنين  أن عناصر حرس الحدود الوطني عثروا السبت الماضي على ثلاثة لاجئين سوريين على الخط الحدودي بين بيلاروسا وبولندا، كان اثنان منهم قد فقدا الوعي.وذكر البيان حسب تلفزيون سوريا  أن عناصر حرس الحدود البولندي وقفوا متفرجين على الطرف المقابل من الخط، من دون أن يحاولوا تقديم أي مساعدة للاجئين رغم خطورة حالتهم. وأضاف البيان أن العسكريين البيلاروسيين لاحظوا آثار الجر على الشريط الرملي في الطرف البولندي من خط الحدود، الأمر الذي يدل بكل وضوح على الطابع القسري لعملية الترحيل.وأشار البيان إلى أن أحد اللاجئين السوريين صرح بأن العسكريين البولنديين أوقفوهم وأوصلوهم قهراً إلى الحدود مع بيلاروسيا، حيث ضربوهم بشدة بسبب رفضهم العبور إلى بيلاروسيا، وتركوا 3 أيام في الغابة من دون طعام أو ماء.