حاجز للأمن العسكري يعتقل فرقة إنشاد بريف دمشق

قاسيون_متابعات

أفادت مصادر محلية أن فرع الأمن العسكري التابع لقوات النظام، اعتقل أعضاء فرقة إنشاد كانت قادمة من العاصمة دمشق، لإحياء حفل زفاف في بلدة كناكر بريف دمشق الغربي.

وذكرت شبكة “صوت العاصمة” إن حاجز الطبيبية التابع للفرع “220 أمن عسكري”، المعروف باسم فرع سعسع، اعتقل أعضاء الفرقة وسائق الحافلة التي كانت تقلهم أثناء مرورهم عبر الحاجز متوجهين إلى كناكر.

واشارت الشبكة إلى أن الحاجز اعتقل أعضاء الفرقة الإنشادية وسائق الحافلة لأكثر من ساعتين، قبل التواصل مع أشخاص من عائلة “الرفاعي” في كناكر، لدفع مبلغ مالي مقابل إطلاق سراحهم، كون العائلة صاحبة حفل الزفاف.

واكدت أن وفداً من وجهاء العائلة توجه إلى الحاجز لإطلاق سراح المعتقلين، لافتة إلى أنهم دفعوا مبلغ 500 ألف ليرة سورية كـ “حلوان” لعناصر الحاجز.

وأضافت أن الحاجز أطلق سراح أعضاء الفرقة، وأبقى على سائق الحافلة الذي نُقل إلى معتقلات فرع سعسع، مؤكّداً أن جميع المعتقلين غير متهمين بأي قضية أمنية على الإطلاق.

يذكر أن الشبكة وثقت اعتقال 184 شخصاً خلال النصف الأول من العام 2021، بينهم 4 سيدات، و5 أطفال، موجّهة لهم تهم متعلقة بقضايا أمنية وجنائية، والتواصل مع جهات معارضة، وأخرى تتعلق بـ “الإرهاب”.