النظام يعين رئيسا جديداً للجنة الأمنية في دير الزور

قاسيون_متابعات

أفادت مصادر محلية أن حكومة النظام عينت امس الاربعاء، رئيسا جديدا للجنة الأمنية والعسكرية لقواتها في محافظة دير الزور، بعد إقالة رئيسها السابق معين خضور بعد شهور قليلة من شغل المنصب في أيار الماضي.

وبحسب ما ذكرته مواقع موالية، فإن النظام عين اللواء جمال يونس قائد الفيلق الثالث ورئيس اللجنة الأمنية والعسكرية بحمص، والذي ينحدر من ريف طرطوس رئيسا جديد للجنة الأمنية والعسكرية في دير الزور،

واشارت المصادر إلى أنه ثالث مسؤول للجنة الأمنية والعسكرية للنظام بدير الزور من بداية العام، خلفا لسلفه السابق اللواء معين خضور، الذي تم تعيينه في أيار الماضي، بعد إقالته من منصب رئيس اللجنة الأمنية والعسكرية في الحسكة والقامشلي.

يذكر أن المليشيات الإيرانية المنتشرة في محافظة دير الزور بحسب شبكة فرات، اللواء نزار أحمد الخضر الذي تم تعيينه رئيس للجنة الأمنية للنظام في كانون الأول من بداية العام والمحسوب على الروس، بتجارة النفط مع قوات سوريا الديموقراطية والتعاون مع القوات الأمريكية ضد المصالح الإيرانية ومعاقل انتشارها.