تحركات عسكرية غير مسبوقة للميليشيا الإيرانية بدمشق

قاسيون_متابعات

كشفت مصادر محلية أن العاصمة دمشق شهدت خلال الساعات الماضية تحركات عسكرية مريبة للميليشيات الإيرانية بين منطقة السيدة زينب ومطار دمشق الدولي.

ونقلت شبكة "الدرر الشامية" عن مصادر وصفتها بالخاصة قولها: "إن العديد من الآليات الثقيلة التابعة للميليشيات الإيرانية خرجت صباح اليوم الثلاثاء من منطقة الحجيرة القريبة من السيدة زينب إلى مطاردمشق الدولي".

وأضافت المصادر أن منطقة الحجيرة تعتبر من أبرز معاقل الميليشيات الإيرانية في دمشق وخاصة قوات الحرس الثوري الإيراني.

وأشارت إلى أن هذا التحرك جديد من نوعه حيث لم يسبق أن تم مشاهدة مثل هكذا رتل متجه نحو مطار دمشق الدولي.

واكدت أن الحرس الثوري الإيراني يسيطر على مطار دمشق الدولي ويمتلك عدة مستودعات للأسلحة بداخله بالإضافة إلى إنشائه عدة نقاط عسكرية بمحيطه".

يذكر أن هذه التحركات تأتي بالتزامن مع احتدام وتيرة التنافس على النفوذ في سوريا بين موسكو وطهران، بالإضافة إلى تكثيف إسرائيل غاراتها الجوية على مواقع إيرانية بمناطق سيطرة نظام الأسد.