بعد لقائه مع الأسد...بوتين يخضع للحجر الصحي

قاسيون_رصد

خضع الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" للحجر الصحي، بعيد لقاء جمعه في موسكو برئيس النظام السوري بشار الأسد، إذ ظهرت عدة إصابات بفيروس كورونا بالدائرة المحيطة به.

وأعلن "الكرملين" اليوم الثلاثاء، أن الحالة الصحية للرئيس الروسي جيدة، لكنه سيخضع لحجر صحي ذاتي، بعد ساعات من لقائه ببشار الأسد، وفقًا لوسائل إعلام روسية.

وكان "بوتين" التقى بشار الأسد أمس الاثنين، في موسكو، وأكد له أن وجود القوات الأجنبية غير الشرعية في سوريا يعيق جهود الحل ويمنع توحيد البلاد، في إشارة للقوات الأمريكية والتركية.

كما زعم الرئيس الروسي، خلال اللقاء، أن نظام الأسد بات يسيطر على تسعين بالمئة من أراضي البلاد.

يذكر أن روسيا في الحرب السورية منذ أواخر شهر أيلول من العام 2015، ومنذ ذلك الحين أسهمت بتدمير المناطق السورية الخاضعة لسيطرة الثورة السورية وتهجير سكانها، لإرغامها على الخضوع للأسد، كما خدعت العديد من المناطق عبر اتفاقات تسوية، سرعان ما انقلب عليها الأسد فيما بعد.