صحيفة فرنسية.. أسماء الأسد من وردة الصحراء إلى امرأة فاسدة

  قاسيون – رصد رأت أسبوعية GALA الفرنسية في مقالة قصيرة نشرتها اليوم بأن أسماء الأسد زوجة رئيس النظام السوري الذي تشاركه الاحتفال في عيد ميلاده الخامس والخمسين، لم تعد تلك المرأة التي عرفناها سابقاً. كانت تسمى "وردة الصحراء" واليوم هي امرأة بدون إيمان وبدون ضمير. وأضافت لقد تحولت من سيدة مهتمة بآخر صيحات موضة الازياء إلى سيدة فاسقة تجمع الأموال. كما ذكرت الصحيفة بأن لقب ليدي العرب لم يعد ينطبق عليها فقد تحولت إلى ماري أنطوانيت سوريا، فلقد كشفت بعض الايميلات المسربة دورها في حمامات الدم وقمع التظاهرات من خلال تعاونها مع رجال الأعمال الذين جمعوا ثرواتهم من الحرب السورية.المصدر: F E A