ميليشيا الدفاع الوطني تعتقل عدداً من الصيادين بريف دير الزور

قاسيون_متابعات

أفادت مصادر محلية أن ميليشيا الدفاع الوطني التابعة للنظام، اعتقلت عدداً من الشبان الذين يعملون بصيد الأسماك، في ريف دير الزور الغربي بتهمة العمل بالتهريب.

وبحسب ما ذكرته شبكة "عين الفرات" المحلية فإن عملية الاعتقال جرت عبر حواجز طيارة ودوريات نشرتها الميليشيا على ضفاف نهر الفرات.

وأضافت الشبكة أن الميليشيا شنت الحملة التي استهدفت الصيادين بعد الانتهاء من الصيد في مياه النهر، وتم سوقهم باتجاه مركز الدفاع الوطني في بلدة التبنى غربي دير الزور.

وأشارت إلى أن عناصر الميليشيا قاموا بإطلاق النار على مياه النهر، خلال حملة الاعتقالات لإرهاب الصيادين ومنعهم من الفرار نحو الضفة المقابلة الخاضعة لسيطرة "قسد".

يذكر أن ميليشيا الدفاع الوطني اعتقلت 10 شبان ولفقت لهم تهمة العمل بالتهريب وتخريب الاقتصاد بهدف الضغط عليهم وعلى عائلاتهم للحصول على مبالغ مالية مقابل إخراجهم من المعتقل.