النظام لا يمانع تدريس اللغة الكردية في مدارسه الحكومية

قاسيون_متابعات

أعلنت حكومة النظام أنها لا تمانع في تدريس اللغة الكردية في المدارس الحكومية كإحدى اللغات المحلية، معتبرا أن تعليم اللغة الكردية والاعتزاز بهذه اللغة، لا يؤثران على الجانب الوطني.

وبحسب ما ذكرته "صحيفة الوطن" الموالية نقلاً عن وزير التربية في حكومة النظام، "دارم طباع" قوله: "إذا كانت هناك رغبة لتعلم اللغة المحلية فهذا متاح وفق القانون، فكما نعلّم في مدارس الأرمن لغتهم في ساعتين وكذلك اللغة الآشورية والشركسية.

وأضاف أن يمكن للإخوة الأكراد أن يتعلموا لغتهم في ساعتين، وهذا حق مشروع وهي لغة محلية نعتز بها كما نعتز بكل اللغات في سوريا"حسب وصفه.

واكد الوزير أن تدريس اللغة الكردية لا يؤثر إطلاقا في الجانب الوطني في العملية التعليمية، ويجب أن تكون "الوسادة الوطنية" هي التي يرتاح عليها جميع المواطنين لتحقيق تنشئة صحيحة، وفق تعبيره.

يذكر أن مناطق سيطرة "الإدارة الذاتيّة" تشهد احتجاجات بين الحين والأخر بسبب المنهاج الذي فرضته قسد على الطلاب فيما امتنع عدد من المدرسين عن ممارسة عملهم بسبب تعنتها.