مصدر أمني يؤكد مقتل قائد بارز بالحشد الشعبي في تفجير وسط العراق

قاسيون – رصد أفاد مصدر أمني عراقي بمقتل قيادي بارز في قوات الحشد الشعبي، الأحد، جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيارته في محافظة بابل وسط البلاد. ونقلت وكالة الأناضول عن  المصدر، وهو ضابط في شرطة بابل،  قوله: إن "عبوة ناسفة انفجرت، مساء أمس ، مستهدفة سيارة كانت تقل قائد القوة العسكرية لقيادة عمليات الجزيرة في الحشد الشعبي في ناحية جرف النصر بمحافظة بابل آصف حسن كريم".وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الإشارة لاسمه كونه غير مخول بالتصريح للإعلام، أن الهجوم "أدى إلى مقتل كريم على الفور، وإصابة اثنين من مرافقيه بجروح متوسطة الخطورة". وأوضح أن "الهجوم وقع في منطقة العويسات التابعة لناحية جرف النصر الخاضع بصورة كاملة لسيطرة قوات الحشد الشعبي".وحتى الساعة 21:30 ت.غ، لم تتبّن أي جهة المسؤولية عن الهجوم، عن السلطات العراقية عادة ما تتهم تنظيم "داعش" الإرهابي بالمسؤولية عن مثل هذه الهجمات. ويتزامن هجوم بابل مع مقتل 3 عسكريين و12 شرطيا جراء هجومين منفصلين بمحافظتي كركوك ونينوى شمالي العراق، اليوم، وفق بيان للجيش ومصدرين أمنيين اتهما تنظيم "داعش" بالمسؤولية عنهما.