قطر تدين تصعيد النظام في درعا وتصفه بالهجوم الوحشي

قاسيون_رصد

أدانت الخارجية القطرية التصعيد العسكري من قبل قوات النظام والميليشيا المساندة له، على محافظة درعا جنوبي سوريا.

وقالت الخارجية القطرية في بيان صدر اليوم الأحد، إن دولة قطر تدين بأشد العبارات الهجوم الوحشي لقوات النظام السوري على درعا وتعده امتداداً لسلسة الجرائم النكراء التي ظل يرتكبها النظام بحق الشعب السوري الشقيق خلال السنوات الماضية.

وأكدت الخارجية أن الجرائم المروعة التي مارسها النظام السوري في درعا أدت إلى نزوح عشرات الأسر الأمر الذي يخالف القانون الإنساني الدولي، ويستوجب تحرك المجتمع الدولي بشكل عاجل لضمان حماية المدنيين والبنية التحتية المدنية والوصول الآمن والمستدام ودون عوائق إلى جميع المحتاجين.

وجددت الوزارة التأكيد على موقف دولة قطر الثابت بدعم الجهود الدولية التي تهدف إلى التوصل لحل سياسي لإنهاء الأزمة السورية وفقاً لبيان جنيف /1/ لعام 2012 وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة وخاصة القرار رقم 2254 الذي يحقق تطلعات الشعب السوري في الأمن والاستقرار ويحفظ وحدة سوريا واستقلالها.

يذكر أن حدة القصف المدفعي والصاروخي على أحياء درعا البلد، تصاعدت خلال الساعات الماضية، في محاولة من روسيا والنظام لإجبار المدنيين على الرضوخ لمطالبهم.