قرارات جديدة تهدف لتقليص وجود السوريين في كبرى المدن التركية

قاسيون_متابعات

أصدرت كبرى المدن التركية قرارات جديدة تخص اللاجئين السوريين فيها، وذلك خلال اجتماع المجلس التنفيذي لحزب العدالة والتنمية برئاسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وسيتم تطبيقها قريبا.

وبحسب ما ذكرته صحيفة "ملييت" التركية، فإن القرارات تشمل إعادة السوريين في المدن الكبرى من الذين قيودهم بغير المدينة المقيمين فيها إلى مدنهم المسجلين فيها لاسيما أنقرة واسطنبول وإزمير.

وأضافت الصحيفة أن الاجتماع ناقش إرسال اللاجئين الذين لا يحملون إقامة أو بطاقة حماية مؤقتة إلى مخيمات في المناطق الحدودية.

وأضافت أن القرارات تشمل إيقاف معاملات التسجيل الجديدة للحصول على بطاقة الحماية المؤقتة (الكملك) في المدن الكبرى، إضافة إلى تطبيق عقوبات على أماكن العمل التابعة لطالبي اللجوء الذين ليس لديهم ترخيص.

كما أقر الاجتماع تكثيف عمليات التفتيش في الأماكن المهجورة والمناطق الحدودية من أجل الكشف عن أماكن دخول اللاجئين إلى البلاد.

يذكر أن إحصائية تركية حديثة كشفت مؤخرا عن زيادة نسبة اللاجئين السوريين بتركيا، عن 4.46 بالمائة من عدد السكان، وقالت إن عددهم أصبح ثلاثة ملايين و701 ألف و584 شخصاً، بينهم مليون و756 ألفاً من الأطفال.