العريضي: نريد لروسيا أن ترسو على بَر وتحدد دورها.. هل هي محتل استعماري أم وسيط ؟

قاسيون – رصد عبر  يحيى العريضي، المتحدث باسم هيئة التفاوض السورية، عن استغرابه من الدور الذي ما تزال تلعبه روسيا إلى جانب النظام السوري، والجهود التي تبذلها من أجل إقناع الدول بالضغط لإجبار اللاجئين السوريين على العودة إلى مناطق النظام، في وقت تتوسط فيه لتهجيرهم من مناطقهم. كلام العريضي جاء في منشور على حسابه في “فيسبوك”، حسب ما رصدت منصة SY24، تعقيبًا على الأحداث الدائرة في درعا.وقال العريضي إنه عندما تقوم روسيا بدور (الوسيط) في درعا، وتتوصل إلى اتفاق؛ ثم يكون هناك تهجير لعشرات آلاف السوريين من بيوتهم؛ فهل يحق لبوتين أن يتحدث عن (عودة اللاجئين السوريين)”؟ وأضاف نريد لروسيا أن ترسو على بَر، وتحدد دورها: محتل استعماري قاتل، أم (وسيط).يأتي كلام العريضي  بالتزامن مع المخاوف من تهجير أكثر من 50 ألف مدني من مدينة “درعا البلد”، بعد فشل المفاوضات بسبب تعنت النظام السوري وعلى مرأى ومسمع من الطرف الروسي الراعي لتلك المفاوضات.