مسؤول في حكومة النظام يقر بانهيار القطاع الزراعي

قاسيون_متابعات

أكد الخبير التنموي والمستشار لدى اتحاد غرف الزراعة السورية التابعة للنظام السوري أكرم عفيف انهيار القطاع الزراعي في مناطق الأسد.

وقال "عفيف": إن ارتفاع تكاليف المحروقات والبذور والسماد سيتسبب في انهيار القطاع الزراعي".

وأضاف أن دونم الأرض الواحد يحتاج إلى 400 ألف ليرة سورية لزراعته، مؤكدا أن هذه التكلفة مرتفعة جدا ولا يمكن للمزارع استرجاعها في نهاية الموسم الزراعي.

ووجه "عفيف" انتقادات لنظام الأسد بسبب عدم دعمه للمزارعين في شراء المحروقات والبذور والسماد.

يذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد تشهد ترد في الأوضاع المعيشية والخدمية وانتشار الفقر والبطالة، هذا الأمر جعل شريحة كبيرة من الأهالي هناك تفكر بالفرار باتجاه أوروبا أو تركيا.