بين شاحنات الطحين..الحرس الثوري يرسل شحنة صواريخ كبيرة إلى دير الزور

فاسيون_متابعات

أرسلت ميليشيا "الحرس الثوري" الإيراني دفعة كبيرة من الصواريخ باتجاه محافظة دير الزور شرقي سوريا.

ونقلت شبكة "فرات بوست" المحلية عن مصدر مطلع، أن شحنة الصواريخ دخلت على عدة دفعات على مدار اليومين الماضيين من معبر قرية الهري غير الشرعي في ريف البوكمال.

وأضاف أن الشحنة محملة بسيارات من نوع "أنتر" مغطاة من الأعلى بحجة أنها دفعة من مادة الطحين، وأشار إلى أنها اتجهت إلى نقاط ومستودعات أسلحة خاصة بالحرس الثوري في محافظة دير الزور بحماية من ميليشيا "لواء فاطميون".

وأشار المصدر إلى أن الشحنة جرى توزيعها على "مستودع ضمن مشفى عائشة" ويتبع لميليشيا "حزب الله" العراقي في حي الجمعيات داخل مدينة البوكمال،

كما تم إرسال دفعة إلى "حقل الكم النفطي" ضمن بادية البوكمال وهو يخضع لسيطرة "حزب الله" العراقي أيضا، فضلا عن مزارع مدينة الميادين الخاضعة لسيطرة ميليشيا "لواء فاطميون"، ونقطة المجبل في بادية مدينة القورية الخاضعة لسيطرة ميليشيا "أبو الفضل العباس".

واك المصدر أن جزء من هذه الشحنة توجه إلى بادية الشولا في ريف دير الزور الجنوبي، ومستودعات أسلحة في مدينتي العشارة وقرية محكان، وهي عبارة عن منازل لمدنيين جرى الاستيلاء عليها في وقت سابق من قبل "ميليشيا فاطميون".

يذكر أن إرسال الحرس الثوري لهذه الكمية الكبيرة من الصواريخ يأتي بعد اجتماع قيادات "الحرس الثوري" في مدينة البوكمال الأسبوع الماضي، والذي ناقش أولوية وسبل إدخال السلاح والذخائر إلى الميليشيات الإيرانية في دير الزور.