إعلام النظام يتهم إسرائيل بافتعال حرائق في ريف القنيطرة

قاسيون_متابعات

وجهت وسائل إعلام النظام الرسمية إتهاماً لجيش الاحتلال الإسرائيلي، بافتعال حريقا في ريف القنيطرة قرب المنطقة الفاصلة بين الجانبين.

وبحسب ما ذكرته وكالة أنباء النظام "سانا" إن أحراج بلدة بئر عجم بريف القنيطرة الجنوبي الغربي تعرضت لحريق ناتج عن إطلاق القوات الإسرائيلية قنابل مضيئة قرب السلك الشائك.

وأضافت "سانا" فإن القوات الإسرائيلية افتعلت حريقا في أحراج بلدة بئر عجم الواقعة بريف القنيطرة الجنوبي الغربي، بعد منتصف ليل الأربعاء- الخميس، جراء إطلاق قنابل مضيئة أدت إلى اشتعال النيران في الأراضي الحراجية المحاذية لمنطقة فض الاشتباك بالقرب من السلك الشائك الإطفائي.

وأشارت إلى أن عناصر فوج الإطفاء بالتعاون مع عناصر دائرة الحراج بمديرية الزراعة في محافظة القنيطرة، تمكنوا من إخماد الحريق، من جانبه قال رئيس سرية الإطفاء في فوج إطفاء القنيطرة، "محمد السامية"، إن الحريق امتد على مساحة تقدر بثمانية دونمات من الأراضي الحراجية الواقعة شرق الشريط الشائك.

وأضاف أن "القوات الإسرائيلية تتعمد في مثل هذه الأوقات افتعال الحرائق على طول خط وقف إطلاق النار، وهو ما يضر بالبيئة والأشجار الحراجية".

يذكر أن طائرات إسرائيلية قصفت بصاروخين منطقة قرص النفل قرب قرية حضر بريف القنيطرة الشمالي بتاريخ 17 آب الجاري، وألقت عقب ذلك طائرات إسرائيلية منشورات ورقية تحذر جيش النظام مجددا من التعامل مع ميليشيات حزب الله المنتشرة في المنطقة قرب حدودها.